مؤتمر مستقبل الطاقة المتجددة يدعو إلى الاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة في المنطقة العربية

الرئيسية » حياة وبيئة » مؤتمر مستقبل الطاقة المتجددة يدعو إلى الاستفادة
من مصادر الطاقة المتجددة في المنطقة العربية

أكد مؤتمر ”مستقبل الطاقة الجديدة والمتجددة في الوطن العربي” أن القرن الـ21 هو قرن الطاقة العربية الجديدة بما تمثله من طاقة الرياح والشمس والموارد الطبيعية التي تتميز بها الدول العربية بما يمكنها من مواجهة النهم الحالي على الطاقة التقليدية من نفط وغاز ولمواجهة السباق المحموم على الطاقة التقليدية.

وحذر المؤتمر الذى ينظمه مركز دراسات المستقبل بجامعة أسيوط بالتعاون مع الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا – في جلسته الافتتاحية اليوم الثلاثاء – من مخاطر نهب الطاقة للظروف الأمنية الراهنة على جهود الإصلاح والديمقراطية وتحقيق الأمن والسلام بالمنطقة العربية .

وقال الدكتور محمد إبراهيم منصور مدير المركز وأمين عام المؤتمر – في كلمته – إن الطاقة المتجددة في المنطقة العربية قادرة على مواجهة المشاكل الاقتصادية في حال الاستفادة المثلي منها خاصة في ظل ما يتعرض له العالم من صراع على الطاقة التقليدية من نفط وغاز .

وأوضح أن الطاقة هي المحرك الأساسي للاقتصاد في المستقبل وأن أمن الطاقة الأرضية أصبح قابلا للانفجار بالقرن الـ21 ، مما يتطلب تعزيز التعاون العربي وتشجيع البحوث العلمية للاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة في  المنطقة العربية .

ومن جانبه، أكد الدكتور مصطفى محمد كمال – رئيس جامعة أسيوط – خلال المؤتمر، أن الطاقة المتجددة من الشمس والرياح في الصحراء العربية توفر طاقة توازى ملايين البراميل من النفط خلال الأعوام المقبلة، مطالبا بتعزيز الاستثمارات فى مجال الطاقة الجديدة فى مواجهة النهم العالمي للنفط، والذي يجب أن ينتهي في ظل توفير مصادر جديدة للطاقة .

وقال رئيس الجامعة – فى مؤتمر ”مستقبل الطاقة الجديدة والمتجددة في الوطن العربي” – إنه في عام 2050 سيوفر العرب لدول الاتحاد الأوروبي نحو 20% من احتياجاتهم من الطاقة الشمسية، غير أن هذه القدرة تحتاج لاستثمارات ضخمة لضخها في قطاع الطاقة.

للإشارة فإن المؤتمر يعرف مشاركة 250 باحثاً من الدول العربية، واليابان، والاتحاد الأوروبى ويناقش المؤتمر قضايا الطاقة والأمن القومي ومصادر الطاقة الجديدة والمتجددة وعلى رأسها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة النووية ومحاذيرها والتعاون الإقليمي والدولي في مجال الطاقة.

ويعقد المؤتمر تحت رعاية جامعة الدول العربية واتحاد الجامعات العربية.

أ.ش.أ

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *