خبراء يكتشفون ميكروبات في أعمق بقعة من محيطات العالم

الرئيسية » حياة وبيئة » خبراء يكتشفون ميكروبات في أعمق بقعة من محيطات العالم

اكتشف علماء في أعمق بقعة من محيطات العالم، وهي “أخدود ماريانا” في المحيط الهادي، وجود ميكروبات تزدهر بأعداد كبيرة رغم البرودة الهائلة التي تتعرض لها في الأعماق التي لا تصل إليها أشعة الشمس.

وقد بين هؤلاء العلماء أن هذه الكائنات المجهرية الدقيقة تتغذى على النباتات، والأسماك الميتة حتى في هذه الأعماق السحيقة المكونة لقاع المحيطات، والتي تصل إلى عمق ستة آلاف متر تحت سطح البحر.

وقال روني جلود من جامعة جنوب الدنمرك ورائد هذه الدراسة “من المدهش وجود هذا الكم من النشاط البكتيري”.

ويذكر بأن النباتات والأسماك الميتة التي تسقط في أخدود ماريانا هي السبب في انتشار بقع البكتيريا والميكروبات. إلى جانب انهيارات أرضية عن الزلازل التي تسهم أيضا في نقل بقايا الكائنات الحية إلى بقع أعمق من قاع المحيطات..

عزيز بوزغيبة

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *