وهب الاعضاء عبر "تويتر"!

الرئيسية » حياة وبيئة » وهب الاعضاء عبر “تويتر”!

اطلقت وزارة الصحة الكندية حملة توعية على مواقع التواصل الاجتماعية لتشجيع المواطنين على تسجيل اسمائهم في قوائم التبرع بالاعضاء.

فقد ضاعف المسؤولون في قطاع الصحة والعاملون فيه، بالتعاون مع شخصيات عدة ومرضى يحتاجون اعضاء، رسائلهم على مواقع التواصل، ولا سيما “تويتر”، بهدف تذكير الكنديين باهمية المشاركة الفاعلة في برامج وهب الاعضاء.

وذكرت وزيرة الصحة رونا امبروز الكنديين بالحاجات الاساسية في مجال وهب الاعضاء، لمساعدة 4500 مريض ينتظرون ان تجرى لهم عمليات زرع اعضاء، بحسب ما جاء في بيان للوزارة.
ويفسر ذلك بغياب سلطات مختصة في ادارة الاعضاء الموهوبة، وايضا بكيفية تطبيق برامج وهب الاعضاء.

وتأتي هذه الحملة في الوقت الذي بات المرضى الكنديون يلجأون الى مواقع التواصل بحثا عن واهبين.

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *