ميكروسوفت يُدمج الأمازيغية في الإصدار الثامن للويندوز.. خطوة كبيرة تستحق التشجيع

الرئيسية » إعلام وتكنولوجيا » ميكروسوفت يُدمج الأمازيغية في الإصدار الثامن للويندوز..
خطوة كبيرة تستحق التشجيع

الأمازيغية في الإصدار الثامن للويندوز

يَعتزم عملاق البرمجيات “مايكروسوفت” إخراج الإصدار الثامن للويندوز باللغة الأمازيغية إلى حيز الوجود رسميا في 26 أكتوبر الجاري، وقد تم الإعلان عن هذا الخبر في العاشر من أكتوبر في حفل نُظم بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية شهد حضور شخصيات سياسية واقتصادية وأساتذة ومثقفين..

ويُذكر أن هذه الخطوة الرائدة لشركة “مايكروسوفت”، قد تمت بتعاون مشترك بين فرعها بالمغرب الذي يديره الأستاذ سمير بنمخلوف وبين أساتذة وباحثين من المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية نذكر منهم على سبيل المثال لا الحصر الأستاذة عائشة بوحجر مديرة مركز التهيئة اللغوية و الأستاذ يوسف آيت أكَنكَاي مدير مركز الدراسات المعلومياتية وأنظمة الإعلام والتواصل والأستاذ أحمد شعبيهي مدير مركز الترجمة والتوثيق والنشر والتواصل..

وقد أكد عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية الأستاذ أحمد بوكوس في كلمته الافتتاحية أن “دسترة اللغة الأمازيغية سيكون له آفاقا واسعة في تاريخ المغرب باعتبار أن هذه البادرة ستمكن تدريجيا من اعتماد هذه اللغة في مؤسساتنا الوطنية”. وأضاف أن دمج الأمازيغية في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات سيشكل خطوة مهمة لتعزيز نشر اللغة والثقافة الأمازيغية..

وأشار الأستاذ أحمد بوكوس إلى أن هذه المبادرة ستمكن الناطقين بالأمازيغية وغير الناطقين بها من الولوج إلى اللغة الأمازيغية وتيفيناغ وهذا الفعل سيمكن من إغناء شبكة الانترنت من خلال إنشاء محتويات بحرف تيفيناغ التي ستصبح متاحة على شبكة الأنترنت”.

من جهته، أعلن السيد جون فيليب كورتوا رئيس ميكروسوفت الدولية أن النظام الجديد لاستغلال “وينداوز 8” لميكروسوفت يقدم اللغة الأمازيغية ضمن 109 لغة مستعملة في العالم الرقمي.

وأشاد كورتوا بالمسار الديمقراطي الذي يشهده المغرب والذي تكرس من خلال المصادقة على دستور يوليوز 2011 حيث تم دسترة اللغة الأمازيغية، و “يعد حدثا تاريخيا نحتفل به من خلال هذا التطبيق الجديد”، وأضاف السيد جون فيليب كورتوا: “أن هذا العمل الكبير الجد المتحمس مكن اللغة الأمازيغية من أن تُدمج في العالم الرقمي سواء على المستوى الوطني أو الدولي”..

وأكد أن شركة “مايكروسوفت”، “كناشر لتطبيقات تكنولوجيا المعلومات في العالم فإنها تبذل جهودا من أجل تمكين جميع شعوب العالم من الولوج إلى التكنولوجيا، كما أكد أن هذا الانجاز سيكون ذا فائدة مشتركة خاصة أن المغرب يعد شريكا منذ فترة طويلة و “نحن نعمل على أن نكون حاضرين إلى جانبه من أجل دعم جميع المشاريع الهيكلية”..

من جانبه، أكد السيد سمير بنمخلوف المدير العام لميكروسوفت المغرب وموريتانيا أن إدماج اللغة الأمازيغية في “ويندوز 8” سيمكن من تسريع اعتماد حروف تيفيناغ في القطاعين العام والخاص، وأن هذا سيمكن المغاربة من اختيار “تيفيناغ الأمازيغية” في لوحة التحكم باختيار اللغات في ويندوز 8 المستقبلي مما سيمكنهم من عرض التواريخ والأوقات بتيفيناغ. وأضاف أن مستخدمو البرمجيات سيتمكنون من التوفر على لوحة مفاتيح بتيفيناغ من أجل الكتابة على مستوى وثائق أنظمة “وورد” وإكسيل” و”باور بوينت” دون حاجة إلى تركيب أية برمجيات خاصة.

كما أكد السيد محند العنصر وزير الداخلية المغربي أن “إدراج حرف تيفيناغ في العالم الرقمي اللامحدود هو خطوة كبيرة تستحق التشجيع..”. وفي نفس الإطار أضاف السيد عبد السلام أحيزون المدير العام لاتصالات المغرب أن الحدث يعد “قفزة تكنولوجية مهمة ستمكننا من نقل المعرفة والثقافة الأمازيغية إلى كل أرجاء المعمور، وستدفعنا للعمل المتزايد من أجل تسهيل العمل بهذا الاختراع الجديد..”.

عزيزة بزامي

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *