"مايكروسوفت" تصدر تقرير الشفافية الخاص بخدمة "سكايب"

الرئيسية » إعلام وتكنولوجيا » “مايكروسوفت” تصدر تقرير الشفافية الخاص بخدمة “سكايب”

أصدرت شركة “مايكروسوفت” الأمريكية، عملاق صناعة البرمجيات في العالم، تفاصيل عدد من طلبات الحصول على بيانات المستخدمين، من قبل سلطات تطبيق القانون خلال العام 2012.

ويأتى تقرير الشركة بعد دعوات لإصدار تقرير الشفافية، من قبل مناصري حماية الخصوصية عبر الإنترنت.

ووفقا للتقرير، فإن “مايكروسوفت” و”سكايب” تلقت أكثر من 75 ألف طلب، للحصول على بيانات المستخدمين العام الماضي، وأوضحت الشركة أن تلك الطلبات طالت بتأثيرها نحو 424.137 من حسابات مستخدميها.

وأضافت عبر مدونتها الرسمية على الإنترنت، “نحن نقدم الآن المعلومات الخاصة بطلبات سلطات تطبيق القانون الجنائي، التي نتلقاها بخصوص الحصول على بيانات عملائنا”.

وأشارت إلى أنه “مثل الكثيرين في الصناعة، نعتقد أنه من المهم أن يكون للجمهور العام وصول إلى المعلومات الخاصة بوصول سلطات تطبيق القانون لبيانات العملاء، خاصة وأن العملاء يستخدمون التكنولوجيا على نحو متزايد في الاتصال بالآخرين، وتخزين معلوماتهم الخاصة”.

يأتى تقرير الشفافية من “مايكروسوفت” بعد إصدارات مماثلة من كبرى شركات التكنولوجيا أمثال “جوجل” و”تويتر”.

وكانت “جوجل” قد أصدرت أحدث تقاريرها فى وقت سابق من هذا الشهر، في حين نشرت “تويتر” سجلات طلبات الحصول على بياناتها خلال شهر يناير الماضي، وقبل تلك الخطوة، دفعت نحو 44 من الجماعات المناصرة للخصوصية عبر الإنترنت، شركة “مايكروسوفت” للكشف عن المعلومات الخاصة بطلبات سلطات تطبيق القانون، للحصول على بيانات مستخدمى خدمة الدردشة المرئية والصوتية عبر الإنترنت “سكايب”.

يذكر أن “مايكروسوفت” قد استحوذت على “سكايب” فى 2011، لكن حتى وقت قريب لم تصدر الشركة أى تقارير حول طلبات سلطات تطبيق القانون، للحصول على بيانات مستخدمى “سكايب” فى تقرير الخصوصية.

واشنطن (أ ش أ)

 

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *