عين إلكترونية لمرضى التهاب الشبكية الصبغي

الرئيسية » حياة وبيئة » عين إلكترونية لمرضى التهاب الشبكية الصبغي

بدأ في الولايات المتحدة تطبيق نظام التعويضات الشبكية المسمّى “أنجوس2” وهو أول عين إلكترونية يتم الموافقة عليها في الولايات المتحدة وبلدان عديدة حول العالم. ويستخدم “أنجوس2” لعلاج المرضى الذين يعانون من أواخر مرحلة التهاب الشبكية الصبغي (أر بي).

يعمل نظام “أنجوس2” من خلال تحويل صور الفيديو التي يتم التقاطها بواسطة كاميرا مصغّرة مثبتة داخل نظارة المريض إلى نبضات كهربائية صغيرة ترسل لاسلكياً إلى مجموعة من الأقطاب الكهربائية على سطح الشبكية.

وتهدف هذه النبضات إلى تحفيز الخلايا المتبقية في شبكية العين فتنتج عنها صور لأنماط من الضوء في الدماغ، ثم يتعلم المريض تفسير هذه الأنماط البصرية وبالتالي استعادة جزء من الوظيفة البصرية.


وقد وافقت إدارة الأغذية والعقاقير الأميركية على أن يقدم 12 مركز طبي هذا العلاج، وقد بدأ أمس تقديم استشارات طبية حول الإفادة منه في معهد العيون التابع لمستشفى يو إتش في كليفلاند.

ويعتبر التهاب الشبكية الصبغي (أر بي) مرضاً وراثياً نادراً، يؤدي إلى فقدان الرؤية بسبب عدم القدرة على الإحساس بالضوء. ويؤثر على حوالي 100 ألف أميركي.

وجاء نظام “أنجوس2” ثمرة 20 عاماً من البحث، وأنفق عليه حوالي 100 مليون دولار من الاستثمارات الخاصة، وقامت بتطويره شركة “سكند سايت ميديكال برودكت” في لوس أنجلوس.

وكالات

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *