سبع دول افريقية تنجح في خفض إصابات الأطفال بفيروس الإيدز للنصف

الرئيسية » حياة وبيئة » سبع دول افريقية تنجح في خفض إصابات الأطفال بفيروس الإيدز للنصف

قال برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الايدز يوم الثلاثاء أن سبعة من الدول الواقعة جنوبي الصحراء الإفريقية – وهي أكثر مناطق العالم تضررا بالمرض- نجحت في خفض عدد حالات الإصابة الجديدة بين الأطفال بنسبة 50 بالمائة منذ 2009.

وقال البرنامج في تقرير بشأن “خطته العالمية” لمكافحة المرض في نحو 20 من بين الدول الأكثر تضررا إن هذه التخفيضات الكبيرة في بوتسوانا واثيوبيا وغانا ومالاوي ونامبيا وجنوب إفريقيا وزامبيا تعني أن عشرات الآلاف من الأطفال يولدون الآن بدون المرض.

فقد تراجع عدد حالات الإصابة الجديدة بفيروس الإيدز بين الأطفال في عام 2012 في 21 دولة افريقية تحظى بأولوية مكافحة المرض بواقع 130 ألف حالة بنسبة انخفاض بلغت 38 بالمائة منذ عام 2009 وهو ما يرجع بشكل كبير إلى الزيادة في العلاج الدوائي للنساء الحوامل المصابات بالمرض.

وقال ميشيل سيديبيه المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة الايدز “التقدم في اغلب الدول إشارة قوية على أن تركيز الجهود يمكن أن يجعل كل الأطفال يولدون بدون فيروس الإيدز”. وأضاف “لكن التقدم تعثر في بعض الدول التي بها أعداد كبيرة من الإصابات الجديدة بفيروس الإيدز.

ويجب أن نعرف سبب ذلك ونزيل المعوقات التي تمنع التطور” ويقول البرنامج إن انجولا ونيجيريا من بين الدول التي يشعر بالقلق بشأنها حيث زادت نسبة الإصابات الجديدة بين الأطفال وظلت دون تغير على الترتيب منذ عام 2009. وارجع التقرير السبب الرئيسي لخفض عدد حالات الإصابة الجديدة بفيروس الإيدز بين الأطفال إلى الاستخدام المتزايد للنساء الحوامل المصابات بالفيروس لعقاقير علاج الايدز. وقال إن معدلات تغطية العقاقير لهؤلاء النساء في كثير من الدول التي تولى اهمية قصوى للعلاج تجاوزت 75 بالمئة.

رويترز/ بتصرف

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *