دراسة أممية: 3 % من سكان العالم هاجروا خارج أوطانهم

الرئيسية » حياة وبيئة » دراسة أممية: 3 % من سكان العالم هاجروا خارج أوطانهم

أظهرت دراسة للأمم المتحدة أن عدد المهاجرين إلى خارج أوطانهم على مستوى العالم قد ارتفع بشكل غير مسبوق.

وبحسب الدراسة، فإن هناك 232 مليون إنسان، أي نحو 3% من سكان الأرض، يعيشون خارج الدول التي شهدت مسقط رأسهم، سواء كان ذلك بشكل طوعي أو اضطراري.

وكشف التقرير الذي أعلن عنه في نيويورك اليوم الخميس أن عدد مهاجري العالم قبل 20 عاماً كان أقل من هذا العدد بنحو 80 مليون نسمة.

وبحسب التقرير، تؤوي الولايات المتحدة النسبة الأكبر من مهاجري العالم حيث يعيش بها نحو 46 مليون مهاجر، تليها روسيا (11 مليون مهاجر) ثم ألمانيا (عشرة ملايين)

وقالت الدراسة إن المهاجرين يتوجهون بصفة رئيسية إلى أمريكا الشمالية وأوروبا، مبينة أنه رغم أن نسبتهم لا تزيد عن 2ر3% من عدد سكان الكرة الأرضية إلا أنهم يمثلون في الدول المتقدمة 11%.

وأوضحت الدراسة أن التنقل بين عدة دول ليس أمراً سلبياً من حيث المبدأ، إذا تم التحكم فيه مثلا عبر الحصول على الوظائف.

وقال نائب الأمين العام للأمم المتحدة فو هنجبو إن “الهجرة يمكن أن تقدم إسهاماً هاماً في التنمية الاجتماعية والاقتصادية في كل من الدولة المستضيفة والدولة الأم”، مضيفاً القول “إن الهجرة لا توسع فقط إمكانيات الأفراد، وإنما توفر أيضاً إمكانية للدخول إلى مصادر الاقتصاد الكبرى كما تعطي فرصة لتقليص حجم الفقر”.

د.ب.أ

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *