حزام شمسي ياباني حول القمر لتوليد الطاقة

الرئيسية » حياة وبيئة » حزام شمسي ياباني حول القمر لتوليد الطاقة

كشفت شركة يابانية متخصصة في مجال التعمير والإنشاء عن خطة طموحة لحل مشاكل الطاقة في اليابان من خلال إنشاء حزام من الألواح الشمسية حول القمر بعرض 250 ميلا.

ويعتمد مشروع شركة “شيميزو” على بناء “محطات استقبال” على الأرض لتجميع الطاقة المرسلة إليها عبر القمر من خلال أشعر الليزر وموجات الميكروويف الكهرمغناطيسية.

وتعتقد الشركة اليابانية أن مشروعها “لونا رينغ” قادر على إرسال 13 ألف تيراواط من الطاقة، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة على سبيل المثال أنتجت طوال عام 2011 ما يعادل 4100 تيراواط من الطاقة، بحسب صحيفة “دايلي تلغراف” البريطانية.

وتعاني الياباني بعد كارثة تسونامي ومفاعل فوكوشيما من تنامي الرفض الشعبي للاعتماد على الطاقة النووية، وهو ما عزز فرص الاتجاه نحو أفكار مبتكرة غير تقليدية في توليد الطاقة، علما أن شركة “شيميزو” كانت قد طرحت مشروعها قبل كارثة مفاعل فوكوشيما ولكن الأزمة الحالية في الطاقة أعادتها إلى الأضواء.

أما عن التكلفة المتوقعة للمشروع فلم تعلن عنها الشركة، ولكنها تعتقد أنه مع توافر التمويل اللازم يمكن البدء فيه بحلول عام 2035، حيث ستقوم الروبوتات بعملية البناء مع استخدام معدات آلية للتنقيب عن الموارد أيضا، كما سيتم بناء خلايا شمسية خاصة ملائمة للجو على سطح القمر.

ومن المنتظر أن تتم عملية البناء حول خط الاستواء في القمر بطول نحو 6800 ميل، وبشكل يضمن التعرض الدائم للشمس وأيضا إرسال متواصل للطاقة إلى الأرض.

سكاي نيوز عربية

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *