تطوير خلايا شمسية عالية الكفاءة

الرئيسية » حياة وبيئة » تطوير خلايا شمسية عالية الكفاءة

أظهر باحثون من مركز “علوم النانو” في مؤسسة “نايلز بور” بالدنمارك قدرة سلك أحادي متناهٍ في الدقة (نانوي)، على تركيز ضوء الشمس بشدة تزيد 15 مرة عن شدة الضوء الطبيعي للشمس. وهي نتيجة مفاجئة، يمكن أن تسهم في تطوير نوع جديد من الخلايا الشمسية عالية الكفاءة.

ووفقاً لبعض الخصائص الفيزيائية الفريدة للأسلاك النانوية في امتصاص الضوء، فإن الحد الذي يمكننا من الانتفاع من أشعة الشمس أعلى مما كنا نعتقد. وتؤكد هذه النتائج الأخيرة، احتمال حدوث تطور كبير في صناعة خلايا شمسية معتمدة على أسلاك النانو.

وقد عكف الفريق خلال سنوات الدراسة على كيفية تطوير وتحسين جودة الكريستال في أسلاك النانو، وهي هياكل أسطوانية بسماكة تبلغ جزءاً من 10 آلاف جزء من شعر الإنسان. ويتوقع امتلاك الأسلاك قدرة كبيرة على التطوير والتصنيع، ليس فقط في مجال الخلايا الشمسية، بل أيضاً للأجهزة المستقبلية للحواسيب الكمية، وغيرها من المنتجات الإلكترونية.

وتم التعرف إلى قدرة الأسلاك النانوية على تركيز أشعة الشمس بصورة طبيعية فوق مساحات متناهية الصغر في الكريستال.

وكالات

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *