بطاريات الكومبيوتر لإضاءة أحياء الهند الفقيرة

الرئيسية » حياة وبيئة » بطاريات الكومبيوتر لإضاءة أحياء الهند الفقيرة

بطاريات الكومبيوتر لإضاءة أحياء الهند الفقيرة

أكد باحثون أن البطاريات القديمة لأجهزة الكومبيوتر المحمولة (لابتوب) يمكنها إمداد سكان الأحياء الفقيرة بالطاقة.

فقد أجرت شركة IBM تحليلاً لعينات من البطاريات المهملة، لتجد أن 70 في المئة منها لا تزال تحتفظ بكمية كافية من الطاقة لإضاءة لمبة LED مدة أربع ساعات يومياً لفترة عام. وقال الباحثون إن استخدام البطاريات المهملة أرخص خيار للحصول على الطاقة، ويساعد أيضاً في التعامل مع مشكلة تراكم النفايات الإلكترونية.

وطوّر فريق IBM أداة سمّوها UrJar حيث تم تكييف خلايا أيونات الليثيوم الموجودة في البطاريات القديمة لإنارة مصباح أو شحن هاتف خليوي أو تشغيل مروحة صغيرة.

بدأت تجربة استخدام البطاريات المهملة في مدينة بنغالور الهندية هذه السنة. ومن المتوقع أن تلقى وسيلة الطاقة المحمولة هذه شعبية لدى البائعين غير الموصولين بشبكة الكهرباء، ولدى العائلات الفقيرة التي تعيش في العشوائيات. ويسعى الباحثون لمساعدة أكثر من 400 مليون شخص في الهند ليسوا على قائمة شبكة الكهرباء، ولا يجدون مصدراً للحصول على الطاقة الكهربائية.

وكشف البحث أن نحو 50 مليون جهاز كمبيوتر يجري التخلص منها يومياً في الولايات المتحدة. ورحبت مؤسسة «كومبيوتر ايد» الخيرية البريطانية، التي تعمل على إعادة توزيع المنتجات التكنولوجية غير المرغوب فيها، بتلك المبادرة.

البيئة والتنمية

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *