بدلة ذاتية القيادة للإعاقة الحركية

الرئيسية » إبداع وتنمية » بدلة ذاتية القيادة للإعاقة الحركية

يعمل مهندسون في جامعة واترلو الكندية على تطوير بدلة خارجية على الأرجل تعمل بتقنية الذكاء الاصطناعي ويمكنها المشي بشكل مستقل ذاتياً، مما يمنح الأشخاص الذين يعانون من إعاقة حركية نظام تحكمٍ طبيعياً بشكل أفضل من البدلات الخارجية الحالية التي يتم تشغيلها عادة من خلال تطبيقات الهواتف الذكية أو أذرع التحكم، والتي تستوجب في كل مرة يريد المستخدم إجراء نشاط حركي التوقف وإخراج الهاتف الذكي أو تحديد الوضع المطلوب.

ووفقاً لموقع «ذا نكست ويب» الهولندي، يلتقط النظام في البدلة محيط المستخدم من خلال كاميرات، ثم تقوم خوارزميات الرؤية الحاسوبية والتعلم العميق بتحليل المشهد لتحديد أفضل الحركات وفقاً للتضاريس. هذا، وقال رئيس المشروع بروكسلو لاتشوفكسي في بيان صحافي: «لن يتطلب نهج التحكم لدينا بالضرورة تفكيراً بشرياً، على غرار السيارات ذاتية القيادة، نحن نصمم بدلات خارجية مستقلة تسير بنفسها».

وقد تغلب الباحثون على قيود الحركة من خلال تزويد مستخدمي البدلات بكاميرات يمكن ارتداؤها، ثم يقوم برنامج الذكاء الاصطناعي بعد ذلك بمعاجلة الفيديو لتحديد السلالم والأبواب والميزات الأخرى في محيطهم.

لا يزال النظام بحاجة على تحسين قبل أن تعمل البدلة الخارجية بكامل طاقتها، ومن التحسينات المطلوبة إرسال تعليمات لكي تتمكن بدلة الأرجل عبور تضاريس غير مستوية وتفادي أي عوائق على الطريق، كما يمكن زيادة عمر بطارية البدلة باستخدام حركة الإنسان لشحن الأجهزة ذاتياً.

البيان الإلكتروني

شارك:

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *