العالم يسجل رقماً قياسياً في استهلاك الوقود الأحفوري

الرئيسية » حياة وبيئة » العالم يسجل رقماً قياسياً في استهلاك الوقود الأحفوري

العالم يسجل رقماً قياسياً في استهلاك الوقود الأحفوري

يصدر في شهر يونيو من كل عام تقريران مهمان حول أسواق الطاقة الدولية. وكان العنوان الرئيس لتقرير حالة الطاقة الصادر مؤخراً، هو الارتفاع غير المسبوق في إنتاج العالم من الطاقة المتجددة.

لكن الملاحظة الأبرز التي تضمنتها المراجعة الإحصائية لشركة (British Petroleum) هذا العام، أن استهلاك العالم من الوقود الأحفوري هو الأعلى على الإطلاق أيضاً.

وبينما انخفض الاستهلاك العالمي من الفحم بنسبة 1% عام 2015، سجل العالم أرقاماً جديدة لاستهلاك النفط والغاز الطبيعي. بلغ الارتفاع الكلي في الاستهلاك العالمي من الوقود الاحفوري حوالي 0.6%. قد لا يبدو ذلك كثيرا، لكن صافي الزيادة في استهلاك الوقود الأحفوري- ما يعادل 127 مليون طن متري من النفط- فاق الزيادة الكلية في استهلاك وسائل الطاقة المتجددة، بما يعادل 48 مليون طن متري من النفط، أي 2.6 مرة.

وبالرغم من الارتفاع القياسي في استهلاك وسائل الطاقة المتجددة، سجلت انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون ارتفاعاً قياسياً لم يشهد العالم مثيلاً له من قبل. فقدر فاقت انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون عام 2015 الانبعاثات المسجلة عام 2014 بـــ36 مليون طن متري، ليكون العام الـــ6 الذي يشهد ارتفاعاً قياسياً على التوالي. لكن الجانب المشرق قد يكون في أن 2015 هو العام الثاني الذي يشهد ارتفاعاً أقل من العام الذي سبقه. فقد تخطت انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون عام 2013 الانبعاثات المسجلة عام 2012 بـــ505 ملايين طن، بينما شهد عاما 2014 و2015 ارتفاعات بلغت 224 و 36 مليون طن متري على التوالي.

ويبدو أن السبب الرئيس في تباطؤ نمو انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، تراجع استهلاك الفحم الذي عوضته زيادة استهلاك العالم من النفط، والبالغة 2 مليون برميل يومياً. بينما تزايد استهلاك أميركا من النفط للعام الثالث على التوالي، وهو حالياً عند أعلى مستوياته المسجلة منذ عام 2008.

وقد تزايد إنتاج النفط الخام العالمي 2.8 مليون برميل يومياً عام 2015، مسبوقاً بارتفاع بلغ 1 مليون برميل في الإنتاج الأمريكي يومياً. كما تعزز الإنتاج في بقية دول العالم من منظمة الدول المصدرة للبترول التي عززت بدورها الإنتاج إلى  1.6 مليون برميل يومياً خلال عام 2015. وتعرف شركة (British Petroleum) النفط الخام بأنه “يتضمن النفط الخام والصخري والرملي والغاز الطبيعي المسال”. وحسب هذا التعريف، حلت أمريكا أولاً في إنتاج النفط الخام، بإنتاجها 12.7 مليون برميل يومياً عام 2015 (أعلى رقم إنتاج سجل للولايات المتحدة الأمريكية على الإطلاق)، بينما حلت السعودية في المرتبة الثانية بإنتاجها 12 مليون برميل يومياً.

فوربس ميدل ايست

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *