الصين والبرازيل تطلقان قمراً صناعياً جديداً نهاية العام

الرئيسية » حياة وبيئة » الصين والبرازيل تطلقان قمراً صناعياً جديداً نهاية العام

تنوي الصين والبرازيل إطلاق قمر صناعي آخر في نهاية هذا العام، لجمع بيانات من اجل الوقاية من الكوارث وحماية البيئة.

وأعلنت إدارة الفضاء القومية الصينية أن القمر الصناعي، الذي يعد ثالث قمر صناعي يتم إطلاقه في إطار برنامج الصين – البرازيل لرصد موارد الأرض بالقمر الصناعي، قد أحدث تقدما دوليا في مجال الحد من الكوارث حيث تتعدد وظائفه في مجالات الزراعة والأرصاد الجوية والبيئة.

وتستخدم صور القمر الصناعي في مجموعة من الأغراض المتنوعة، بما في ذلك قياس حجم إزالة الغابات والتخطيط الحضري.

وقال مسئولون بالإدارة المذكورة “إن مزيدا من الأقمار الصناعية عالية الدقة المدعومة دوليا لتخفيف آثار الكوارث في طريقها للإطلاق، وأن الصين ستتعاون مع شركاء دوليين لاستخدام تكنولوجيا الفضاء في مجال رسم الخرائط لمكافحة الكوارث”.

يذكر إن مكتب الإدارة ببكين يوفر خدمات البيانات ورسومات الخرائط السريعة للجفاف في إفريقيا، وزلزال اليابان الذي وقع عام 2011، فضلا عن الفيضان الذي حدث في العراق عام 2013، كما قام بتدريب موظفين من البلدان الأسيوية والإفريقية.

قنا

شارك:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *