كيف يمكن مواجهة الازدحامات في المدن مستقبلا؟

الرئيسية » حياة وبيئة » كيف يمكن مواجهة الازدحامات في المدن مستقبلا؟

 

رغم دراسات كثيرة سعت إلى البحث عن حلول لحركة المرور تعاني المدن الألمانية كغيرها من مدن أخرى في العالم من الازدحام الشديد بها، وقد تختلف الحلول من مدينة إلى أخرى حسب الهيكلة التي تميز شبكة النقل بها.

ورغم وجود نقاشات عديدة في مختلف أقطار العالم بشأن آليات تطوير الطريقة المثلى لضمان حق التنقل بشكل مستمر؛ فإن الواقع اليومي يتميز بوجود ازدحامات معرقلة لحركة السير في مختلف مدن العالم، مما يؤدي إلى حدوث شلل تام في حركة النقل والتنقل. ويظهر للعيان حجم ازدحام السيارات خصوصا خلال ساعات الذروة. ويعزو الخبراء ذلك إلى ضعف بنية الطرقات في تحمل ذلك السيل الهائل من السيارات وغيرها من وسائل النقل.

وهل يتوجب حظر استخدام السيارات التي تنتج نسبا عالية من الغازات السامة؟ إنه تماما الإجراء الذي اعتمدته المدن الألمانية قبل سنوات، وذلك عبر إطلاق نظام بطاقات المناطق الخضراء التي لا تمنح إلا للسيارات أقل ضررا بالبيئة. غير أن ذلك الإجراء لم يعط أكله، حيث لازالت السيارات المضرة بالبيئة تتحرك في الطرقات.

ويعتقد خبير حركة المرور ميشائيل شريكنبيرغ من جامعة دويسبورغ-إيسن أن إقرار ضريبة المرور داخل المدن لن يجدي نفعا، مشيرا في ذلك إلى تجربة مدينة سان باولو البرازيلية في هذا المجال، وهي تجربة لم يكن لها مفعول، حيث سرعان ما ارتفع عدد السيارات بعد أن تقلص في البداية بفعل القانون. ومن ثمة يرى الخبير أن الحل الأمثل يكمن في تشجيع الناس على استخدام وسائل بديلة عن السيارات الخاصة.

ويطالب الخبير أودو بيكر بضرورة اعتماد أفكار جديدة، إذ يقول “نحن دائما نسعى إلى إيجاد حلول قليلة التكلفة، وتجعل التنقل أكثر سرعة. غير أننا ننسى على المستوى الاجتماعي الحفاظ على جاذبية قطاع النقل العمومي”. ويضيف الخبير أن بناء الطرقات الكبيرة والواسعة سيدفع بالمواطن إلى التسوق في المراكز التجارية الكبيرة البعيدة، عوض الاكتفاء بالمحلات التجارية الصغيرة القريبة من بيته. وهو ما يعني حسب الخبير “أننا نساهم بذلك في إنتاج حركة مرور حتمية”..

DW

شارك:

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *