محطات الفحم الحجري في العالم تستهلك مياهً عذبة تكفي مليار نسمة

الرئيسية » حياة وبيئة » محطات الفحم الحجري في العالم تستهلك مياهً عذبة تكفي مليار نسمة

محطات الفحم الحجري في العالم تستهلك مياهً عذبة تكفي مليار نسمة

موارد المياه العذبة المتناقصة في العالم معرضة لمزيد من الاستنزاف خصوصًا اذا تم تنفيذ مشاريع بناء المئات من محطات توليد الطاقة الجديدة العاملة على الفحم الحجري، وتهدد بوقوع جفاف شديد ومنافسة غير مسبوقة، وفق ما أكده تقرير جديد صادر عن غرينبيس الدولية.

التقرير هو الأول في العالم الذي يعرض دراسة خاصة بكل محطة عاملة في قطاع الفحم الحجري وحاجتها للمياه الآن أو في المستقبل. كما تناول البحث بشكل خاص المناطق التي تعاني من شح في المياه، حيث يمكن لمحطات الفحم الحجري المتواجدة فيها الآن أو في المستقبل أن تسرع استنزاف موارد المياه فيها.

قال كبير حملات المناهضة ضد الفحم الحجري في غرينبيس الدولية هاري لامي “في حال تمّ بناء كافة المشاريع المقترحة لمحطات الفحم الحجري سيتضاعف تقريبًا حجم استنزاف المياه في العالم نتيجة لذلك. نحن نُدرك اليوم أن آثار الفحم الحجري لا تقتصر فقط على تلوث سماءنا، وتغير المناخ، ولكنها أيضاً تستنزف احدى أهم الثروات التي نملكها وهي المياه”.

تستهلك حوالى 8359 محطة للفحم الحجري في العالم كمية مياه تعادل الاحتياجات الأساسية للمياه من قبل مليار نسمة. ثم أن ربع مشاريع محطات الفحم الحجري المقترح تشغيلها في المستقبل موجودة في مناطق تعاني أصلاً من شح في موارد المياه العذبة لديها وهي ما تطلق عليها غرينبيس “مناطق الخط الأحمر”.

إنّ أبرز الدول التي تقترح بناء محطات إضافية للفحم الحجري هي من مناطق الخط الأحمر، مثل الصين (٢٣٧ غيغاوات) والهند (٥٢ غيغاوات) وتركيا (٧ غيغاوات)، ويضاف اليها المملكة المغربية ومصر بين دول العالم العربي. كما يقع حولى نصف محطات الفحم الحجري الصينية في مناطق الخطّ الأحمر، فيما تبلغ نسبتها في الهند وتركيا 13%.

يعتبر الفحم الحجري من الطرق الأكثر استهلاكًاً للمياه في العالم لإنتاج الكهرباء، نقلاً عن وكالة الطاقة الدولية، ويمكن أن يسجل الفحم الحجري ٥٠٪ من نسبة استهلاك المياه في العالم خلال السنوات العشرين المقبلة. وأطهرت أبحاث غرينبيس أنّه في حال تمّ تشغيل المحطات المقترحة، سيزداد استهلاكها للمياه بنسبة 90%. وعلى الرغم من أزمة شح المياه التي تعاني منها محطات الفحم الحجري تستغرب غرينبيس العروضات الجديدة المطروحة لبناء المئات من المحطات الاضافية.

قال رئيس محرري التقرير الصادر عن غرينبيس:”على الدول التنبه الى ضرورة استبدال الفحم الحجري بمصادر الطاقة المتجددة ليس فقط عملاً بالالتزامات التي أقرتها في ما يتعلق بظاهرة التغير المناخي بل لأن ذلك يحافظ على مصادر المياه لديها. الانتقال الى استخدام الطاقة المتجددة بنسبة 100% بحلول العام ٢٠٥٠ هو ضرورة يجب العمل على تطبيقها في أقرب وقت ممكن”.

تقترح غرينبيس اتخاذ ثلاث خطوات أساسية لوقف هدر المياه في محطات الفحم الحجري:

– وقف توسع انتاج الفحم الحجري في المناطق التي تعاني من أزمة كبيرة في موارد المياه، والانتقال من الفحم إلى مصادر أخرى لإنتاج الطاقة تحتاج الى كمية قليلة من المياه أو لا تحتاج أبدًا إليها، مثل الطاقة الشمسية الكهروضوئية وطاقة الرياح.

– استبدال مشاريع محطات الفحم الحجري في الدول الواقعة ضمن مناطق الخط الأحمر بمشاريع الطاقة المتجددة ، مثل الطاقة الشمسية الكهروضوئية و طاقة الرياح، فإن ذلك سيوقف استهلاك 8 مليار متر مكعب من المياه سنويًا في الصين، و 1.2 مليار متر مكعب سنويًا في الهند.

– اغلاق المصانع التي تعمل منذ أكثر من 40 عامًا. ستوفر الولايات المتحدة ما يعادل الـ٩ ملايين متر مكعب من المياه مع اغلاق مصانعها القديمة لإنتاج الطاقة بواسطة الفحم الحجري.

غرينبيس

شارك:

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *