جارتنر: نمو معدل الإنفاق العالمي على تقنية المعلومات 7.2% خلال عام 2017

الرئيسية » إعلام وتكنولوجيا » جارتنر: نمو معدل الإنفاق العالمي على تقنية المعلومات 7.2% خلال عام 2017

جارتنر: نمو معدل الإنفاق العالمي على تقنية المعلومات 7.2% خلال عام 2017

تشير التوقعات إلى أن إجمالي معدل الإنفاق العالمي على تقنية المعلومات سيبلغ 5.3 تريليون دولار خلال العام 2017، أي بزيادة نسبتها 7.2 بالمئة عما حققه في العام 2016، وذلك وفقاً لنتائج آخر التقارير الصادرة عن مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية جارتنر.

وانخفض معدل النمو هذا عما كان متوقعاً في وقت سابق بنسبة 3 بالمئة، وقال جون ديفيد لوفلوك، نائب رئيس الأبحاث لدى مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية جارتنر في هذا السياق “كان من المفترض أن يشكل العام 2017 مرحلة انتعاش في معدل الإنفاق على تقنية المعلومات، وذلك في ظل تقارب بعض من أكبر التوجهات الرئيسية للسوق، بما فيها السحابة، وتقنية بلوكتشين، والأعمال الرقمية، والذكاء الاصطناعي. وعادة، من شأن هذا الأمر تعزيز معدل الإنفاق على تقنية المعلومات بنسبة أعلى بكثير من معدل النمو المتوقع 7.2 بالمائة. كما أن بعض الأوضاع السياسية غير المستقرة في الأسواق العالمية أدت إلى تبني منهجية الانتظار والترقب، ما تسبب في عزوف الكثير من الشركات عن الاستثمار في تقنية المعلومات”.

ويعتبر تقرير مؤسسة جارتنر لتوقعات الإنفاق العالمي على تقنية المعلومات المؤشر الرئيسي لكبرى التوجهات في أسواق التجهيزات، والبرمجيات، وخدمات تقنية المعلومات، والاتصالات.

واستعان المدراء التنفيذيون لتقنية المعلومات والشركات في جميع أنحاء العالم بهذه التقارير الفصلية عالية التوقع على مدى أكثر من عقد من الزمان، وذلك من أجل اغتنام الفرص ومواجهة التحديات القائمة في السوق، وبالتالي إسناد قرارات العمل الحاسمة على المنهجيات المعتمدة عوضاً عن التخمين.

ويتوقع أن يحافظ معدل الإنفاق العالمي على التجهيزات (الكمبيوترات الشخصية، والكمبيوترات اللوحية، والاجهزة المحمولة فائقة الأداء، والهواتف المحمولة) على ثباته خلال العام 2017، وذلك عند عتبة الـ 589 مليار دولار.

وتساعد دورة التبديل في سوق الكمبيوترات الشخصية والأسعار التنافسية القوية والأداء الوظيفي للأجهزة المحمولة فائقة الأداء على دفع عجلة النمو خلال العام 2018.

كما أن الأسواق الصاعدة ستسرع من دور دورة تبديل الهواتف المحمولة، مثل الهواتف الذكية، على الصعيد المحلي، حيث تستخدم هذه الأجهزة كجهاز كمبيوتر رئيسي، وللك يتم استبدالها بانتظام وبوتيرة أسرع من الأسواق الناضجة.

وتشير التوقعات إلى أن سوق خدمات تقنية المعلومات سينمو على الصعيد العالمي بنسبة 4.2 بالمئة خلال العام 2017، حيث ستعمل استثمارات المشتريين في مجال الأعمال الرقمية، والأتمتة الذكية، وتحسين الخدمات، والابتكارات، على مواصلة دفع عجلة النمو في السوق، لكن الحذر الذي يبديه المشترون بسبب التحديات الاقتصادية الواسعة يشكل توازناً عكسياً يبطئ من المعدل السريع للنمو.

وتطرق السيد جون ديفيد لوفلوك إلى هذه النقطة قائلاً “إن نطاق نمو معدلات الإنفاق من الأعلى إلى الأدنى ستصبح أكبر بكثير خلال العام 2017، مقارنةً بما حققته في السنوات الماضية. وعادةً ما تؤثر البيئة الاقتصادية على مستوى الفئة، وسنشهد على طول العام 2017 ارتفاعاً في مستويات عدم الاستقرار واليقين. ونتيجة لذلك، سنشهد ظهور هوة في معدل الإنفاق بين الأفراد والشركات التي ستنفق بمعدلات أكبر بكثير نظراً للفرص المتاحة، ومن سيلجأ إلى خفض أو إيقاف معدل الإنفاق على تقنية المعلومات”.

وتعمل التنافسية العالية الناشئة عن الشركات المتصارعة في سوق منصات الحوسبة السحابية مثل مايكروسوفت وجوجل وأمازون على سبيل المثال على رفع معدل نمو سوق السيرفرات العالمي بنسبة 6.5 بالمئة خلال العام 2017.

مما يشكل ارتفاعاً بنسبة 3 بالمئة عما جاء في توقعات الربع الماضي، وهو معدل نمو كافٍ لتجاوز للتغلب على معدل التراجع بنسبة 3 بالمئة المتوقع لقطاع حلول التخزين القائمة على وحدات التحكم الخارجية، كما أنه سيتيح لقطاع نظم مراكز البيانات بالنمو بنسبة 6.2 بالمئة خلال العام 2017.

وسيتم طرح المزيد من التحليلات المفصلة حول التوقعات السائدة في قطاع تقنية المعلومات خلال فعاليات منتدى جارتنر أي تي إكسبو الذي ينظم في دبي خلال الفترة من 28 فبراير ولغاية 2 مارس.

وسيتطرق محللو مؤسسة جارتنر خلال هذا المنتدى الالكتروني إلى مناقشة التوجهات التي من شأنها تعزيز معدل الإنفاق على تقنية المعلومات، مثل الأعمال الرقمية، وتقنية بلوكتشين، وتقنية إنترنت الأشياء، ومرحلة الارتقاء من الخوارزميات إلى الآلات القدرة على التعلّم، ومنها إلى الذكاء الاصطناعي، كما أنهم سيستعرضون التحولات التي طالت نماذج الإنفاق.

وتعتمد منهجية توقعات مؤسسة جارتنر حيال معدل الإنفاق على تقنية المعلومات بشكل كبير على عمليات التحليل الدقيقة لمبيعات الآلاف من شركات توريد مختلف أنواع منتجات وخدمات تقنية المعلومات، حيث تستعين مؤسسة جارتنر بتقنيات البحث الأساسية، التي تعززها بمصادر البحث الثانوية، وذلك من أجل بناء قاعدة بيانات شاملة لبيانات حجم السوق، والتي تستند عليها في توقعاتها.

وتوفر توقعات مؤسسة جارتنر الفصلية حول معدل الإنفاق على تقنية المعلومات رؤيةً فريدةً من نوعها حول معدل الإنفاق على مختلف مجالات تقنية المعلومات، بما فيها التجهيزات والبرمجيات وخدمات تقنية المعلومات والاتصالات، كما تساعد هذه التقارير عملاء مؤسسة جارتنر الإلمام بكافة الفرص المتاحة والتحديات التي ستعترضهم في السوق.

شارك:

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *